الشأن السوري

سلسلة من التفجيرات تضرب مواقع وعناصر لقسد بالحسكة..وداعش تتبنى

ضربت سلسلة تفجيرات ما بين ليل أمس واليوم مناطق متفرقة من مدينة الحسكة الواقعة تحت سيطرة ميليشيا “قسد” في الشمال الشرقي من سوريا، ما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى في صفوف عناصر الميليشيا والمدنيين.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في الشمال الشرقي ،ربيع الحميدي، إنَّ الانفجار الأول كان ليل أمس، حيث انفجرت دراجة نارية مفخخة بجانب سيارة تابعة لميليشيا “قسد” بالقرب من مطعم السيد بمدينة الشدادي جنوبي الحسكة، دون الوصول إلى حجم الخسائر.

واليوم، انفجرت دراجة نارية عند صيدلية الحوراني بالقرب من دوار الباسل بحي غويران بمدينة الحسكة أثناء مرور دورية تابعة لميليشيا “الأسايش”، ما أدى إلى إصابة عنصر من “الأسايش” وشخص مدني، وإلحاق أضرار مادية بالدورية وبسيارات المدنيين.

كما انفجرت دراجتين مفخختين في حيي المشيرفة والنشوة الغربية بمدينة الحسكة، ونتج عنهم إصابة أربع أشخاص بجروح، بينهم طفل حالته حرجة، حيث تم نقل الجرحى إلى مشفى الحكمة الخاص من أجل إجراء الإسعافات اللازمة.

وتبنى تنظيم الدولة “داعش” في بيان بثته وكالة أعماق الناطقة باسمه التفجيرات الثلاثة التي وقعت اليوم ضمن ما أسماه “غزوة الاستنزاف”، لافتًا إلى أنَّه تمكن من إيقاع 15 عنصرًا من ميليشيا “قسد” ما بين قتيل وجريح، دون أن يتطرق البيان إلى تعرض أي مدني للموت أو الإصابة بالتفجيرات.

وتشهد مناطق سيطرة ميليشيا “قسد” بشكل متكرر تفجيرات بعبوات ناسفة ودراجات وسيارات مفخخة، وهجمات تطال عناصر الميليشيا يقوم بها عناصر مجهولو التبعية، ويتبنى تنظيم الدولة “داعش” عددًا من هذه العمليات كل حين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى