الشأن السوري

جريمة مروّعة بدمشق شبيح يقتل أولاده الثلاثة وزوجته وينتحر، والتفاصيل!!

استفاق حي التضامن في العاصمة دمشق، أول أيام عيد الأضحى المبارك، على جريمة قتل أودت بحياة عائلة من خمسة أفراد.

وقال مراسل وكالة ستيب الإخبارية في دمشق، قيس حمزة، إنَّ أحد عناصر ميليشيا “الدفاع الوطني” دخل بعد منتصف ليلة أمس السبت، إلى منزله الكائن في حي التضامن، وتوجّه لغرفة أولاده البالغين الثلاثة من العمر (15-8-5) سنوات، وقام بقتلهم بالرصاص.

وأضاف مراسلنا، أنه عقب ذلك، توجّه إلى غرفة زوجته وأطلق النار عليها من ثمَّ أطلق النار على نفسه وانتحر.

وأشار مراسلنا إلى أنَّ قوّات النظام المتمثلة بـ”الدفاع الوطني” والشرطة العسكرية والأمن الجنائي وشرطة التضامن، حضرت إلى مكان الجريمة، تزامنًا مع استنفار كبير في أحياء التضامن وانتشار لعناصره.

حيث قام عناصر النظام بالكشف عن الجثث الخمسة، واستلمت الشرطة العسكرية التحقيق بالجريمة لكشف ملابساتها والدوافع التي دفعت الرجل على ارتكابها.

وذكرت صفحة “الشرطة” عبر صفحتها على موقع فيسبوك، أنَّ العائلة المغدورة مؤلفة من الأب والأم وأولادهم الثلاثة، وجدوا مقتولين ضمن منزلهم في حي التضامن بدمشق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق