الفيديو

الطيار الذي أسرته الفتح المبين يكشف الدور الروسي في معارك إدلب (فيديو مقابلة)

نشرت وكالة إباء المقربة من هيئة تحرير الشام ،اليوم السبت، مقابلة مع الطيار في قوات النظام المقدم ،محمد أحمد سليمان، الذي تمكنت فصائل الفتح المبين من أسره بعد إسقاط طائرته الحربية من نوع “سيخوي22” في الرابع عشر من الشهر الحالي.

وقال الطيار في المقابلة إنَّ الروس هم من يخططون ويحركون العمليات العسكرية في جنوب إدلب، ويتم اتباع سياسة الأرض المحروقة عند محاولة التقدم لأي محور، حيث يتم توجيه الأوامر للطيران بـ”حرق المنطقة”، قبيل زحف ميليشيات النمر بقيادة “سهيب الحسن” برًا إليها.

وأشار الطيار إلى أنَّ سرب الطيران التابع له والذي ينطلق من مطار “التي فور” في البادية السورية يشارك بشكل مباشر في قصف مناطق ريف حماة وإدلب وارتكاب المجازر بحق المدنيين فيها.

وتعالت أصوات المدنيين السوريين في مناطق سيطرة فصائل المعارضة بالشمال السوري مطالبة بإنزال أشد العقوبات بالطيار، خاصة مع ارتكاب الطيران الحربي التابع للنظام وروسيا للمجازر بشكل يومي، حيث كان آخر هذه المجازر يوم أمس في كل من حاس وأريحا جنوبي إدلب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق