الفيديوسلايد رئيسي

شاهد بالفيديو: لحظة وصول وفد الأمم المتحدة إلى مخيم الركبان

وصل صباح اليوم السبت وفدًا من الأمم المتحدة و”الهلال الأحمر” السوري التابع للنظام، إلى مخيم الركبان قرب منطقة التنف في منطقة الـ 55 الخاضعة لسيطرة التحالف الدولي، قرب الحدود (السورية – الأردنية)، بهدف مساعدة من يريد الخروج من النازحين في المخيم إلى مناطق سيطرة النظام السوري.
بالإضافة إلى إحصاء ماتبقّى من كان مخيم الركبان.

وقال مراسل وكالة ستيب الإخبارية في البادية السورية، حمزة العنزي، إنَّ عدد النازحين المتواجدين في منطقة الـ 55 يُقدّر بنحو 7 آلاف نازح، بينما يتراوح عدد القاطنيين ضمن مخيم الركبان بين 5000 حتى 5500 شخصًا.

ويعيش أهالي مخيم الركبان ظروف مأساوية للغاية، بسبب تطبيق سياسة التجويع والحصار المفروضة من قبل النظام السوري والميليشيات المساندة له، بهدف إخضاع النازحين وإجبارهم على العودة إلى مناطق سيطرته، لتفكيك مخيم الركبان.

ونشرت منظمات إنسانية تابعة للأمم المتحدة بيانًا قالت من خلاله: إنَّ الهدف الأساسي من هذه المهمة هو تحديد عدد الأشخاص الذين يرغبون في مغادرة الركبان باتجاه المناطق التي تسيطر عليها الحكومة السورية وذلك لتسهيل إجراءات نقلهم فيما بعد. سيتم أيضاً إجراء تقييم للاحتياجات لمن أعربوا عن رغبتهم في البقاء في الركبان.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق