الفيديو

شاهد معاناة النازحين من ريفي حماة و إدلب الذين هربوا مع اشتداد قوة المعارك

بعد تعرض مناطق ريفي إدلب وحماة لقصف ممنهج من قبل الطائرات الروسية والسورية، حيث طال معظم القرى والبلدات الآمنة، أدى ذلك لنزوح وتهجير جماعي شمل السكان الأصليين والمهجرين فاكتظت الطراقات بالسيارات وآليات النزوح باتجاه الحدود التركية  البعيدة عن فوهات البنادق والمدفعية وأصوات الطائرات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق