الفيديو

إضافة إلى ألم النزوح .. خيامهم على ضفاف قناة الصرف الصحي في أطمة بريف إدلب

تستمر معاناة المهجرين السوريين في مخيم العمري في أطمة بريف إدلب في ظل نقص الرعاية الطبية، وتشتد في الشتاء مع انتشار الأمراض خصوصاً بين الأطفال، ويفاقمها عدم وجود نظام صرف صحي داخل المخيم، الذي تنتشر فيه الخيام عشوائياً.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق