الشأن السوري

منظمة “أنقذوا الأطفال” تحذر: الأطفال في إدلب يواجهون معاناة كبيرة وطفل واحد يُقتل يومياً على الأقل!

مع استمرار تقدم قوّات النظام السوري والميليشات المساندة لها بدعم جوّي روسي، تستمر حالة النزوح بالآلاف، إلى جانب مقتل عشرات المدنيين بينهم أطفال بشكلٍ شبه يومي.

ومع ازدياد المخاطر التي يواجهها الأطفال في ريف إدلب، حذرت منظمة ،أنقذوا الأطفال Save The Children، اليوم الإثنين، من تلك المخاطر، وقالت إنّ 17 طفلاً قتلوا خلال 17 يوماً جرّاء أعمال العنف هناك.

ونقل البيان عن مديرة المنظمة “سونيا خوش”، قولها: “نشعر بقلق عميق إزاء المخاطر المتزايدة على الأطفال في إدلب، لقد تعرض الأطفال لمخاطر الأسلحة المتفجرة وللعنف المستمر في الأسابيع الأخيرة، وفي الكثير من الأحيان تغلق المدارس، وتواجه المرافق الصحية مخاطر كبيرة في مواصلة عملها، لم ينته الصراع في سوريا، وما يزال الأطفال في إدلب يواجهون معاناة كبيرة”.

وأضاف أن أكثر من 70 ألف حالة نزوح جديدة قد سجلت خلال الأسابيع الثلاثة الأخيرة، وأن أكثر من 590 ألف حادثة نزوح للعائلات بشكل متكرر لثلاث أو أربع مرات قد سجلت منذ الأول من أيار الماضي.

وأكد البيان على أن صور الأقمار الصناعية أظهرت أن ما لا يقل عن 17 قرية قد دمرت بالكامل، بما في ذلك المناطق السكنية والتجارية، بحسب الأمم المتحدة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق