الشأن السوري

النظام السوري يوقع اتفاقية للنقل البحري مع جمهورية القرم

وقعت وزارة النقل التابعة للنظام السوري وجمهورية القرم الروسية، اتفاقًا للتعاون في مجال النقل البحري، بهدف تعزيز التعاون التجاري والاقتصادي بين البلدين.

وعقد اليوم الخميس، اجتماعًا بين وفد جمهورية شبه جزيرة القرم برئاسة نائب رئيس وزراء القرم غيروغي مرادوف ووزير النقل في حكومة النظام السوري علي حمود، وذلك في إطار زيارة وفد القرم إلى معرض دمشق الدولي بدورته الـ61 في دمشق.

وناقش الطرفان تعزيز التعاون التجاري والاقتصادي وإقامة الاتصالات البحرية بين موانئ بين شبه جزيرة القرم وسوريا، وتم توقيع اتفاقية حول التعاون في مجال النقل البحري الذي وقعها عن جانب النظام المدير العام لميناء اللاذقية أمجد سليمان، وعن جانب القرم المدير العام لموانئ القرم البحرية سيرغي كفاسوف.

وبحسب وزارة النقل السورية، أن الاتفاقية تهدف إلى تطوير حركة الملاحة البحرية بين موانئ شبه جزيرة القرم وسوريا.

وتنعقد الدورة 61 من معرض دمشق الدولي في الفترة بين 28 من آب الجاري و6 من أيلول المقبل في مدينة المعارض على طريق مطار دمشق الدولي.

وكان النظام استأنف تنظيم معرض دمشق الدولي بدورته 59 عام 2017، إثر توقف دام خمس سنوات، بسبب الاشتباكات الدائرة بين قواته والفصائل التي كانت تسيطر على الطريق الواصل إلى مدينة المعارض، فيما عُقدت الدورة 60 منه عام 2018، وسط حديث النظام السوري عن مشاركة دولية كبيرة.

و حذرت الولايات المتحدة الأمريكية في بيانٍ نشرته، الجمعة الماضية، الشركات التي ستشارك في المعرض بفرض عقوبات مشددة عليها، لكونها تساهم بتمكين النظام من مواصلة حملته العسكرية وقتل وقمع الشعب السوري، قائلاً “يجب أن يكون الجميع على دراية بأنه من خلال تعاملهم مع نظام الأسد الخاضع للعقوبات أو ما يرتبط به، يمكن أن يكونوا أيضاً عرضة للجزاءات الأمريكية”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى