الشأن السوري

بشار الأسد يستقبل وفدًا فرنسيًا في دمشق.. ويتباحث معه هذه الأمور!؟

استقبل رأس النظام السوري بشار الأسد في دمشق ،اليوم الخميس، وفدّا من حزب التجمع الوطني الفرنسي برئاسة عضو البرلمان الأوروبي “تيري مارياني”.

ونشرت صفحة “رئاسة الجمهورية العربية السورية” التابعة للنظام السوري تفاصيل الزيارة التي قالت إنَّها تضمنت حوارًا “معمقًا” حول عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، والتي تتعلق بالسياسات التي تنتهجها الدول الأوروبية بما يتعلق بدول المنطقة.

وبحسب المصدر فإنَّ اللقاء تناول آخر مستجدات الوضع السوري، وأجاب فيها رأس النظام السوري عن أسئلة الوفد الفرنسي الذي طرح عدة أفكار حول ما أسماه المصدر “الحرب على الإرهاب” والتدخل التركي الداعم للمجموعات “الإرهابية” بحسب ما أفاد المصدر.

وحزب التجمع الوطني الفرنسي هو حزب يميني متطرف معروف بمواقفه العنصرية ومعاداته للاجئين، حيث كان يحمل في أول حملة انتخابية له في العام 1978 شعار “مليون عاطل عن العمل يعني مليون مهاجر زائد عن الحاجة.

واستقبل النظام السوري خلال سنوات الثورة السورية وفودًا أوروبية من الأحزاب اليمينية المتطرفة التي تميل إلى حدٍ ما لتأييد النظام السوري الذي ما زال مستمرًا في حربه على الشعب السوري خاصة في محافظة إدلب التي عمل خلال السنوات الماضية على تهجير معارضيه إليها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق