سلايد رئيسيعربي

مقرّبون من الرئيس “عون” يعتدون على السفارة التركية في لبنان مشبهين تركيا بـ”إسرائيل”

تحت هاشتاغ ( #انتوا_كمان_انضبّوا )، هاجمت مجموعة مقرّبة من الرئيس اللبناني، ميشيل عون، صباح اليوم الخميس، السفارة التركية في العاصمة اللبنانية بيروت.

وقامت المجموعة بتعليق لافتات على الباب الرئيسي للسفارة، حملت عبارة “انتو كمان انضبوا”، وصورة للعلم التركية مع صورة لجمجمة عليها دماء.

وذكرت وسائل إعلام تركية بحسب مصادر محليّة في لبنان، أنَّ “المجموعة مقرّبة من عون، قامت صباح اليوم، بانتهاك حرمة السفارة التركية في ظل تقاعس واضح وغير مفهوم من عناصر قوى الأمن الداخلي التي لم تحرك ساكنًا إزاء هذا الاعتداء”.
وأضافت المصادر ذاتها أنَّ “المجموعة المعتدية يتزعمها شخص مقرّب من الرئيس عون”.

وأشارت إلى أنَّ المجموعة المعتدية “شبّهت تركيا بإسرائيل”، مقتبسين جملة من خطاب زعيم ميليشيا حزب الله حسن نصر الله قبل أيام، والذي توجّه للجنود الإسرائيليين بالجملة نفسها التي وضعت على باب السفارة (انتوا كمان انضبوا).

ويوم السبت الماضي، شنَّ الرئيس اللبناني “ميشيل عون” هجومًا مباشرًا ضدًّ الحكومة التركية، خلال كلمته بمناسبة الذكرى المئوية لتأسيس “لبنان”.
وقال إنَّ “الدولة العثمانية، دولة مارست الإرهاب ضدَّ اللبنانيين وخاصة خلال الحرب العالمية الأولى”.

وقبل يومين، علّق وزير الدفاع الوطني اللبناني، إلياس بو صعب، على تصريحات عون، معتبرًا أنَّ “ما ورد في خطابه بخصوص الدولة العثمانية، هو أمر واقعي لا يمكن التنصل منه”.

 

مقرّبون من الرئيس "عون" يعتدون على السفارة التركية في لبنان مشبهين تركيا بـ”إسرائيل"

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق