اخبار سورياسلايد رئيسي

المتشيعون في ريف دير الزور يبدؤون إحياء ذكرى عاشوراء باللطميات!!

بدأت الفرق والعناصر التابعة للميليشيات الإيرانية من أبناء بلدة حطلة بريف دير الزور الشمالي والذين عملت إيران على تشييعهم خلال السنوات الأخيرة بنصب الخيام وبيوت الشعر لإحياء ذكرى عاشوراء “مقتل الحسين” في البلدة.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في دير الزور، عبد الرحمن الأحمد، إنَّ عناصر الميليشيات الإيرانية من أبناء البلدة عملت على وضع مكبرات صوت في البلدة والاستعانة بمنشد لطميات شيعية “رادود”.

إقرأ أيضاً


تحول من ثائر لشبيح ومن ثم حول مسجد لحسينية بمدينة دير الزور !! فما القصة

حلب تكتسي بالطابع الشيعي للمرة الأولى , وأكرادها يحتفلون بـ”عاشوراء”


مضيفاً أنه تم استدعائه خصيصًا من العراق من أجل إحياء اللطميات وفعاليات عاشوراء التي يحييها الشيعة في العاشر من شهر محرم من كل عام هجري.

وأضاف مراسلنا أنَّ الخيام التي نصبها شيعة البلدة فيها بدأت منذ يومين بإحياء مراسم تبدأ برواية قصة مقتل الحسين بن علي بن أبي طالب، وإقامة حفلات لطم وندب وإقامة ولائم طعام وتوزيع هدايا وغيرها.

وعملت إيران منذ أواخر العام 2017 وعقب سيطرتها مع قوات النظام وبدعم من الطيران الروسي على المنطقة على تشييع أهلها بعدة وسائل منها الترهيب بالاعتقال أشخاص في حال لم ينضموا لصفوف الميليشيات، أو التركيز على توزيع المعونات والإغراء بالرواتب الشهرية لكل عائلة تنضم للمذهب الشيعي.

كما عملت على بناء الحسينيات وتحويل بعض المناطق إلى مزارات شيعية كـ “عين علي” في أطراف مدينة الميادين، مستغلة بُعد المنطقة عن باقي المحافظات السورية، ومعاناة أهلها فيما سبق من تجاوزات تنظيم الدولة “داعش”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى