سلايد رئيسيميداني

شبيحة القنيطرة تُهين مختاراً وأبناء المحافظة تستنفر ضد النظام السوري…والتفاصيل!!

قال مراسل وكالة ستيب الإخبارية، راجي القاسم، إنَّ اللجان الشعبية في خان أرنبه قاموا بضرب مختار بلدة “جباثا” في ريف القنيطرة والتشبيح على عناصر التسويات، ما أدى إلى حدوث خلاف مابين الطرفين، وإطلاق النار من قبل اللجان على عناصر التسويات، دون وقوع إصابات.

مضيفاً، بأن الحواجز وضِعت على الطرق المؤدية من خان أرنبة في مركز المدينة وبلدة جباثا، مؤكداً ما تشهده المنطقة من حالة استنفار أمني على خلفية الانتهاك من قبل النظام السوري ضد عناصر التسويات.

وبحسب مراسلنا، فإنّ مجهولين قاموا بعد منتصف ليلة أمس، بحرق سيارة من نوع “باجيرو”، التي تعود ملكيتها إلى المدعو “مأمون جريده” الذي يرأس ويشرف على جمعية البستان.

منوّهاً، بأنه وبعد أنّ قام كردة فعل بنصب كمائن على طريق خان أرنبة – جباثا، دفع باللجان إلى اعتراض طريق مختار البلدة وضربه، ما زاد من حدة التوتر بين الطرفين، الأمر الذي دفع شبان البلدة بحمل السلاح ومحاولة اقتحام مدينة خان أرنبة، انتقاماً لمختارهم.

وأشار مراسلنا إلى أن قوّات النظام السوري تدخلت بين الطرفين، فيما لا يزال الوضع يشهد توتراً، و كل منهما يهدد الآخر بطريقته.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق