الفيديوسلايد رئيسي

شرطة مدينة الباب تنهال بالضرب على طفلين يتيمين بطريقة وحشية ولسببٍ جداً صادم (فيديو)

تناقل ناشطون سوريون، اليوم الثلاثاء، مقطع فيديو تمّ تصويره من قبل أحد عناصر شرطة مدينة الباب في ريف حلب الشرقي، يُظهر احتجاز عناصر الشرطة لطفلين من أطفال المدينة في إحدى مراكزهم، وهما في حالة ذعرٍ وخوف، والسبب هو قيام الطفلين بالسرقة .

ويبيّن المقطع المصور، عناصر الشرطة وهم ينهالون بالضرب على طفلين صغيرين، لم يتجاوزا العاشرة من العمر، وهما يبكيان خوفاً من كثرة أعدادهم.

فيما يسمع أيضاً من خلال المقطع، بكاء الطفلين وقول أحدهما ” لا لا لا تضربني والله لنطلع”، ليأمر أحد العناصر بوضع القيود الحديدية “كلبجات” في يديهما، ما أثار حالة الذعر لديهما.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق