سلايد رئيسيسياسية

قيادي عسكري يكشف تفاصيل الاتفاق الذي تمَّ في قمة أنقرة، ولم يُعلن عنه رسميًا!!

نشر مدير المكتب السياسي للواء المعتصم، المندرج تحت تشكيلات فصائل (درع الفرات)، مصطفى سيجري، بنود الاتفاق “الجديد” الذي نتج عن قمة أنقرة.

وحدَّد “سيجري” في تغريدات نشرها على حسابه في موقع تويتر، مجموعة من البنود التي تمَّ الاتفاق عليها، وفقًا له، وهي كلاً من:
إنشاء منطقة (عازلة جديدة) خالية من السلاح الثقيل
تحديد مسار الدوريات التركية الروسية المشتركة
إبعاد الشخصيات المصنفة على لوائح الإرهاب الدولية
دخول الحكومة السورية المؤقتة إلى المنطقة، وتقديم الخدمات، واستئناف الدعم الإنساني الدولي
استكمال الخطوات النهائية بما يخص اللجنة الدستورية
وضع قانون انتخابات جديد

وأشار سيجري إلى أنَّ “أي رفض أو عرقلة للاتفاق من قِبل تنظيمات (جبهة النصرة) أو (حراس الدين) أو (أنصار التوحيد)، سيكون فرصة لإعلان حرب جديدة”، مضيفًا “ربما سنكون أمام سيناريو مشابه لمدينة خان شيخون و50 بلدة أخرى في ريف حماة وادلب”.

ويوم أمس، أعلن زعماء القمة الثلاثية، التركي “رجب طيب أردوغان”، والروسي “فلاديمير بوتين”، والإيراني “حسن روحاني”، عقب انتهاء اجتماعهم في العاصمة أنقرة، عن الاتفاق النهائي لتشكيل اللجنة الدستورية المعنية بوضع دستور جديد لسوريا.

فيما أبدت هيئة التفاوض السورية رفضها، مؤكّدًة أنَّ “أعضاء الهيئة لن يحضروا اجتماعات اللجنة الدستورية السورية المقبلة، قبل توقف القصف على مدينة إدلب في الشمال السوري”.

اقرأ بعد ذلك :


الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق