سلايد رئيسيميداني

الأردن تحذر من زيوت “مسرطنة” قادمة من مناطق سيطرة النظام السوري !

ضبطت الحكومة الأردنية، مساء أمس الخميس، كميات مخالفة من زيت الزيتون دخلت عبر معبر نصيب الحدودي مع سوريا، محذرة من وجود مواد “مسرطنة” داخله قادمة من جانب النظام السوري.

وحذر الناطق باسم وزارة الزراعة “لورانس المجالي”، في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الأردنية “بترا”، من زيت الزيتون السوري الذي يدخل البلاد دون أن يخضع لإجراءات الفحص اللازمة من متبقيات مبيدات وحموضة ونوعية وجودة، بالإضافة إلى سوء التخزين وعدم صلاحيته للاستهلاك البشري.

من جهتها قالت، وكالة الأنباء الأردنية (بترا) أمس الخميس، إن كوادر وزارة الزراعية ضبطت كميات مخالفة من زيت الزيتون على معبر جابر- نصيب بين الأردن وسوريا.

مشيرةً إلى أن الوزارة عملت على إتلافها لما تحتويه من “أصباغ مسرطنة”، مؤكدة تشديد الإجراءات الخاصة بمتابعة دخول زيت الزيتون عبر المعابر الحدودية، وخاصة معبر جابر نصيب.

وكانت وزارة الزراعة الأردنية قد منعت في يونيو/الفائت، دخول الخضار والفواكه السورية عبر سيارات السفريات لاحتوائها على بقايا المبيدات بمستويات عالية، ولحماية المزارعين المحليين من المنافسة غير العادلة بسبب أسعارها المنخفضة.

وفي وقتٍ سابق حذرت، الإدارة الأمريكية، التجار الأردنيين من مغبة التعامل مع النظام السوري، ما أدى لشلل شبه تام في التعاملات التجارية والاقتصار على مرور الأفراد.

افتتح النظام السوري معبر نصيب الحدودي مع الأردن، في أكتوبر/ 2018، بشكلٍ رسمي، وذلك بعد ثلاث سنوات على إغلاقه، في محاولة منه لكسر الحصار المفروض عليه.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق