سلايد رئيسيسياسية

المتحدث باسم هيئة التفاوض يُكذّب الرئيس التركي بشأن اللجنة الدستورية، فماذا قال!!

أعلن المتحدث الرسمي باسم هيئة التفاوض السورية، الدكتور يحيى العريضي، أنَّ “النظام السوري يتهرّب، ليس فقط من اللجنة الدستورية ، بل من كل القرارات الدولية وقرارات الأمم المتحدة وتدخل المبعوث الأممي”.

ضرب من الخيال

اعتبر العريضي في تصريحات لوسائل إعلام عربية، أنَّ “انتظار أي تقدّم مع النظام في عمل هذه اللجنة هو ضرب من الخيال، لأنَّ النظام لا يرسو على برّ ونسي أنه غير مؤهل لقيادة البلد”.

وأشار إلى أنَّ أي تغييرات إيجابية ممكن أن تحصل من جانب النظام مع المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، لن تتم إلّا “بضغوط من الروس”.

لافتاً إلى أنَّ “الروس هم المسؤولون عن بقاء بشار الأسد، وهم بحاجة لجني ثمار سياسية لن تأتي إليهم إلا من بوابة اللجنة الدستورية”.

اللجنة الدستورية لن تباشر قريبًا

كشف “العريضي” في حديثه قائلاً “يبدو أنَّ اللجنة الدستورية؛ التي من المقرر أن تضم 150 ممثلاً عن النظام السوري والمعارضة وشخصيات أخرى تحددها الأمم المتحدة من خبراء المجتمع المدني، لن تبدأ مهامها في وقت قريب رغم أنَّ الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، قد أعلنا قبل أيام عن بدء عملها قريبًا”.

ويواصل النظام السوري عرقلة إتمام عمل اللجنة الدستورية، في حين تعتبر الأمم المتحدة أنها “المدخل الرئيسي” لـ حلِّ النزاع السوري.

اقرأ بعد ذلك :


الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق