سلايد رئيسيميداني

مهجرو حمص يحتجّون ضد رئيس الائتلاف.. والسبب زيّف الحقائق!

احتجّت لجان من مهجري حمص في منطقة “درع الفرات”، اليوم السبت، عبر بيان على اقصائهم من حضور اجتماع عقده رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة “أنس العبدة”، الخميس الفائت، مع مهجري حمص في مدينة إعزاز في ريف حلب الشمالي.

وجاء في نصّ البيان: ” أنّ الحضور في اجتماع العبدة اقتصر على أفراد ممثلين عما يعرف بـ “الرابطة السورية لكرامة المواطن”، ولا يمثلون الكيانات المنتخبة في الداخل للمهجّرين”.

بيان احتجاج ضد رئيس الائتلاف

مضيفاً: “نحن نأسف لهذا أشدّ الأسف، وكنا نتمنى أن يكون التواصل مع الكيانات الشرعية المنتخبة على الأرض من مهجري سوريا كافة”.

فيما واستنكرت اللجان عبر البيان، للقاء الذي عقده “العبدة”، في مدينة إعزاز، مطالبين الائتلاف الوطني بسحب الإعلام عن اللقاء وتعديله إلى مسمّاه الحقيقي.

مؤكدين على عدم وقوفهم مكتوفي الأيدي أمام هذه الكيانات، التي وصفوها بــ “المصنّعة خارجياً” وعلى التعامل معها بكل حزم، وفقاً للبيان.

وختم البيان مطالباً، الائتلاف والحكومة المؤقتة بالنزول إلى الشارع والتواصل الحقيقي مع الممثلين الحقيقيين للمهجرين من المناطق السورية كافة، لتحظى باعتراف حقيقي، وتمثل الشعب ديمقراطيّاً.

وأعلن الائتلاف عبر موقعه الرسمي، الخميس الفائت، اجتماع “العبدة”، مع ممثلين عن مهجري مدينة حمص، للبحث في أوضاع النازحين في الشمال السوريّ.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق