تصاريح خاصة

باحث سياسي لستيب: إعلان روسيا وقف العمليات العسكرية “ذر الرماد بالعيون”

إعلان روسيا انتهاء العمليات العسكرية بسوريا، ماهو سوى ذر الرماد بالعيون، واللجنة الدستورية لا يعوّل عليها لأنَّ أغلب أعضائها مع النظام، وحتى تشكيلها استمر لعام ونصف مايثبت أنها جاءت لمطمطة الوقت، الروس سبق وحاولو سياسيًا عندما اقترحوا ملف إعادة اللاجئين وطلب الأموال لإعادة الأعمار، إلّا أنَّ ذلك لم ينطلي على الأوربيين والخليجيين ولم يتجاوب أحد معهم، وإعلان روسيا جاء بالتزامن مع زيارة مرتقبة إلى الرياض وفيما يبدو أنه محاولة لتليين موقف السعودية من النظام السوري، ولا أعتقد أنها ستجد تجاوب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق