سلايد رئيسيميداني

داعش يستعيد نشاطه ببادية حمص.. ويكبد قوات النظام السوري خسائر بالعتاد والأرواح

نفذ عناصر تنظيم الدولة”داعش” خلال الساعات الأخيرة الماضية كمينًا ضد قوات النظام السوري بمحيط بادية السخنة شرقي حمص.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في البادية السورية، حمزة العنزي، إنَّ عناصر التنظيم تمكنوا، مساء أمس، من قتل 17 عنصرًا لقوات النظام عبر كمين قرب طريق دير الزور – السخنة شمالي مدينة السخنة ببادية حمص الشرقية.

وأضاف مراسلنا أنَّ عناصر التنظيم تمكنوا خلال الكمين من تدمير 7 آليات لقوات النظام، والاستيلاء على 3 آليات وأسلحة وذخائر متنوعة.

وتابع مراسلنا أنَّ عناصر التنظيم تمكنوا من قتل عدد من عناصر التنظيم وإعطاب سيارة رباعية الدفع مزودة برشاش ثقيل، فيما استمرت المعارك بين الطرفين حتى اليوم ولكن بوتيرة أخف، في محاولة لقوات النظام لسحب جثث القتلى.

ولفت مراسلنا إلى أنَّ طيران النظام الحربي ومدفعيته كثفت من قصفها وغاراتها على المنطقة منذ ليل أمس، موقعة 3 قتلى في صفوف تنظيم الدولة “داعش”، بالتزامن مع تحشيد تعزيزات عسكرية بمدينة تدمر شرقي حمص بهدف دفعها لبادية السخنة.

والجدير بالذكر أنَّ تنظيم الدولة “داعش” بات يعتمد سياسة الكمائن والهجمات الخاطفة ضد خصومه من قوات النظام أو ميليشيا “قسد”، خاصًة وبعد انتهاء سيطرة التنظيم المكانية والقضاء على آخر جيوبه بالباغوز شرقي دير الزور أواخر شهر مارس/آذار الفائت.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق