دوليسلايد رئيسي

مجلس الأمن يعقد جلسة طارئة لبحث الهجوم التركي على شمال سوريا

أعلن دبلوماسيون، اليوم الأربعاء، أن مجلس الأمن قرر عقد جلسة طارئة غداً، الخميس، لبحث الهجوم التركي في شمال شرق سوريا “شرق الفرات”.

وجاء الإعلان بعقد جلسة لمجلس الأمن الدولي لبحث الملف السوري، بناءً على طلب أعضاء أوروبيين مع بدء أنقرة بتنفيذ عملية عسكرية شمال شرق سوريا، وقصفها لعدة مناطق.

هذا وأدانت كل من فرنسا وبريطانيا وألمانيا وإيطاليا الهجوم التركي، وقالت لندن وباريس إنهما تدعوان لعقد جلسة في مجلس الأمن لبحث العملية العسكرية التركية.

ومن جهتها أدانت “أميلي دو مونشالان”، وزيرة الدولة للشؤون الأوروبية بعد دقائق من بدء العملية العسكرية التركية في شمال “بشدة” الهجوم التركي على مناطق شمال شرق سوريا، وطلبت عقد اجتماع لمجلس الأمن الدولي.

كما وشدد السيناتور الديمقراطي “كريس فان هولن”، أمام لجنة الشؤون الخارجية في الجمعية الوطنية على أن تركيا يجب أن “تدفع ثمناً باهظاً لمهاجمة شركاء الولايات”.

قائلةً: “تضع فرنسا وألمانيا وبريطانيا اللمسات الأخيرة على إعلان مشترك سيكون في غاية الوضوح نؤكد فيه إدانتنا الشديدة والحازمة لما يحصل، وسنطلب عقد اجتماع لمجلس الأمن الدولي”.

أردوغان يغرد ببدء عملية “نبع السلام” والطيران التركي يوقع قتلى وجرحى بصفوف “قسد

بالفيديو || تركيا ترسل شاحنات جدارية إلى معرّحطاط بريف إدلب الجنوبي

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق