الشأن السوري

مجلس الأمن يختتم جلسته الطارئة بشأن شمال شرق سوريا.. هذا أبرز ما جاء فيها

عقد مجلس الأمن الدولي، اليوم الخميس، جلسته الطارئة حول الهجوم التركي على مناطق شمال شرق سوريا، في نيويورك، مشددة على أهمية الحل السلمي في سوريا، وذلك وفق مؤتمرٍ صحفي.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة، “أنطونيو غوتيريس”، خلال المؤتمر الصحافي تلا الجلسة إنه ينبغي العمل على خفض تصعيد الصراع في سوريا.

وأكد في مؤتمر صحفي باسم المجموعة الأوروبية في مجلس الأمن على أن “العمل العسكري التركي يهدد جهود مكافحة داعش في سوريا”، مضيفاً، “نواصل دعوة كافة الأطراف في شمال شرق سوريا لحماية المدنيين”.

وشددت المجموعة الأوروبية في مجلس الأمن، على أهمية الحل السياسي في سوريا وفق القرارات الأممية.

مشيرةً إلى أن الحل المستدام في سوريا لا يمكن أن يكون بالحل العسكري، لكن فقط تكون عبر مرحلة انتقالية ذات مصداقية، مبنية على قرار مجلس الأمن 2254، وبيان جنيف الذي اتفقت عليه الأطراف السورية، مؤكدةً أن ذلك المسار يجيب ألا يقوض من أي طرف.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق