سلايد رئيسيميداني

شاهد بالصور|| مظاهرة غاضبة لمهجّري داريا في الفوعة ضدَّ فيلق الشام والسبب!!

خرجت مظاهرة شعبية لمهجري مدينة داريا في ريف دمشق، اليوم السبت، في بلدة الفوعة شمال إدلب هتفت ضد عناصر فيلق الشام.

وقالت مراسلة وكالة ستيب الإخبارية في المنطقة، هديل محمد، أن المظاهرة خرجت بسبب تهجم عناصر فيلق الشام، قبل أيام، ومحاولتهم إخراج قرابة ٣٠ عائلة من مهجري داريا من منازل الفوعة، وذلك لاسكان عائلات مقربة من القيادي في فيلق الشام. المدعو ” أبو حسين ” الذي ينحدر من بلدة حيش.

وفي الـ9 من أكتوبر الجاري، وقع إطلاق نار بين مهجّري مدينة داريا ببلدة الفوعة وعناصر من فصيل فيلق الشام، على خلفية محاولة عناصر الفصيل إخراج عائلات داريا من المنازل التي يقطنوها.

حيث حاول العناصر إخراج مهجّري داريا من منازلهم تحت تهديد السلاح وإطلاق النار بالهواء، ما تسبب بحالة ذعر بين النساء والأطفال في المنطقة.

ورفض مهجّرو داريا الانصياع لأوامر عناصر فيلق الشام، ليتطور الأمر إلى تبادل الضرب بالأيادي والأسلحة البيضاء بين الطرفين، ويعتقل عناصر الفيلق على إثرها أحد مهجّري داريا بالفوعة، أبو مظهر، ويقتادوه لمبنى القوة الأمنية التابع للفيلق بالبلدة.

وعقب اعتقال المدني، هاجم مهجّري داريا عناصر الفيلق داخل المبنى ودار إطلاق نار متبادل بين الطرفين عقب اصطفاف عناصر الفيلق المنحدرين من داريا لجانب عائلاتهم، وسط أنباء عن تمكن مهجّري داريا من تحرير المعتقل لدى الفيلق.

اقرأ أيضاً :


الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق