الشأن السوري

روسيا تدخلت في سوريا فقط لدعم “الحكومة الشرعية” والسعودية لها دور محوري هناك

أعلن الرئيس الروسي والحليف الأول لنظام بشار الأسد،فلاديمير بوتين، إنَّ حكومة نظام الأسد تتحمل بعض المسؤولية عما جرى ويجري في سوريا.

وجاء حديث بوتين في مقابلة خاصة على قناة “العربية الحدث” أضاف فيها إنَّ روسيا لم يكن بوسعها السماح بأن تقام دولة تصدر “الإرهاب” من سوريا، لذا فإنَّ روسيا ذهبت لدعم “الحكومة الشرعية” في إشارة إلى حكومة نظام الأسد، على حد قوله.

وأشار بوتين إلى أنَّ الوقت قد حان لإعادة سوريا لحضن الشعوب العربية، في إشارة منه إلى إعادة عضوية النظام السوري في جامعة الدول العربية، عقب تجميدها في العام 2011 إثر استخدام النظام للعنف المفرط في قمع الثورة الشعبية السلمية التي نادت بالإصلاح بادئ الأمر، وارتفع سقف مطالبها سريعًا.

ولفت بوتين إلى أنَّه لم يمكن من الممكن تحقيق أي تقدم في الحل السياسي بسوريا من دون الدور السعودي، على حد قوله، كما أدان بوتين نيابة عن بلاده أي عمل إرهابي يستهدف السعودية ومنشآتها النفطية.

وأكدَّ بوتين أنَه ينظر إلى السعودية كدولة صديقة لروسيا، وأنَّ بينه وبين الملك السعودي وولي عهده علاقات طيبة يتخللها اتفاقيات استثمارية وتعاون بالمجال العسكري التقني.

وتأتي مقابلة بوتين مع قناة العربية الحدث في إطار تجهيزه لزيارة إلى السعودية تبدأ يوم الإثنين القادم، بهدف بحث بعض اتفاقيات التعاون المشترك والقضايا الإقليمية والدولية.

13102019 11 2

 

اقرأ أيضاً :


الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق