الشأن السوري

قتلى وجرحى وأسرى حصيلة اليوم الخامس من عملية “نبع السلام” شمالي سوريا

شهدت جبهات ريف الرقة الشمالي اليوم تقدم ملحوظاً للجيش التركي وفصائل المعارضة السورية المتمثلة بـ ”الجيش الوطني”؛ المدعوم تركيًا، على حساب ميليشيا “قسد” وسط استمرار المعارك على عدة محاور جنوب وشرق مدينة تل أبيض شمال الرقة.

وقال مراسل وكالة ستيب الإخبارية ياسر الحمود، إن فصائل المعارضة تمكنت اليوم من السيطرة على مدينة تل أبيض ومنطقة سلوك كبرى بريف الرقة بعد اشتباكات عنيفة مع ميليشيا قسد استمرت لساعات صباح اليوم.

وأضاف مراسلنا أن “الجيش الوطني” تمكن اليوم من السيطرة على كل من “طويحينة ورسطام وعطوان غرب تل أبيض وتل برغي وشنينة بريف تل أبيض الشرقي وحمام التركمان والشركراك بريف تل أبيض الجنوبي إلى أن وصل إلى محيط منطقة عين عيسى وسط تمهيد مدفعي تركي.

كما استطاعت فصائل المعارضة من السيطرة على بلدة سلوك ومحيطها وقطع الطريق الواصل بين تل أبيض ورأس العين لتوقف امتداد ميليشيا “قسد” في المنطقة بشكل كامل.

وكشف مراسلنا أن الاشتباكات أسفرت عن مقتل 28 عنصراً لقسد على جبهات تل أبيض وجرح 6 آخرين، في حين قتل قرابة الـ 15 عنصرًا من فصائل المعارضة، ووقع 15 آخرون كأسرى لدى “قسد” خلال المعارك الدائرة في الريف الشرقي.

وأشار مراسلنا إلى أن المدفعة التركية بدأت منذ مساء اليوم عملية تمهيد على محيط منطقة عين عيسى بريف الرقة الشمالي، والقرى المحيطة بها بهدف الزحف نحوها.

هذا وكانت وزارة الدفاع التركية قد أعلنت اليوم، عن تحرير تل أبيض وأن القوات التركية والفصائل الموالية لها أصبحت بعمق 30 إلى 35 كيلومتراً داخل الأراضي السورية.

كما كشفت الوزارة اليوم أن حصيلة قتلى عملية نبع السلام في الجانب الكردي، وصل نحو 525 قتيلا منذ انطلاق العملية الأربعاء الماضي.

بالفيديو|| عناصر الجيش الوطني المدعوم تركيًا يُعلنون دخولهم “تل أبيض” بشكل رسمي

خريطة تظهر سيطرة قوات نبع السلام على 35 بالمئة من المنطقة الآمنة

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق