سلايد رئيسيميداني

بالفيديو|| حرب حقيقية بشوارع درعا والمعارضة تهاجم مبنى أمن الدولة

أقدم أحد الأشخاص في مدينة جاسم بدرعا، على تفجير نفسه، موقعًا قتيلين وجريح بحالة حرجة في صفوف قوّات النظام السوري، وأعقب ذلك هجوم مجموعة تابعة للمعارضة على مبنى أمن الدولة في مدينة الصنمين.

قال مراسل وكالة ستيب الإخبارية في درعا، محمد الحوراني، إنَّ عنصرين قتلا وجرح آخر من ميليشيا (أمن الدولة)، وذلك إثر تفجير المدعو “جمال الشيخ” نفسه بالدورية أثناء ملاحقتهم له في مدينة جاسم.

وأوضح مراسلنا أنَّ “الشيخ” فجّر نفسه وسط دورية لفرع “أمن الدولة” في مدينة جاسم شمالي درعا، بعد مداهمة منزله من قبل الدورية، وخلال محاولته الهروب منهم تمَّ القبض عليه فقام بتفجير نفسه، ما أسفر عن مقتل عنصرين من الدورية وإصابة ثالث بجروح بليغة.

هذا وداهمت دوريات أمن الدولة عددًا من منازل المدنيين في المنطقة المحيطة بالتفجير، تزامنت مع إطلاق نار كثيف في الهواء.

في حين، هاجمت مجموعة من المعارضة في مدينة الصنمين مبنى (الأمن الجنائي)، معتبرين أنَّ الهجوم جاء ثأرًا لـ أحداث مدينة جاسم.

وقال مراسل الوكالة في المنطقة، أنَّ مجموعة من المعارضة هاجمت حاجز السوق ومبنى الأمن الجنائي في المدينة، بالإضافة إلى بعض نقاط تمركز قوّات النظام وميليشياته في الحي الشرقي.

 

اقرأ أيضاً :


الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق