سلايد رئيسي

لبنان يُسلّم النظام السوري خمسة سوريين، فمن هم!!

سلّمت السلطات اللبنانية، مساء أمس الأحد، خمسة لاجئين سوريين لقوّات النظام السوري رغم تعهدها بعدم تسليم أي لاجئ سوري أو ترحيله قسرًا إلى سوريا، وهذه هي الحادثة الثالثة من نوعها خلال الأشهر القليلة الماضية.

وذكرت مؤسسة “معهد الحياة” التي يترأسها المحامي اللبناني، نبيل الحلبي، أنَّ السوريين الخمسة كانوا قد انهوا عقوبة السجن في لبنان، مشيرًة إلى أنه “لم ينص متن القرار القضائي على تسليمهم الى السلطات السورية، إلّا أنَّ مدّعي عام جبل لبنان القاضية (غادة عون) قد طلبت بترحيلهم إلى سوريا قبل أن يقوم الأمن العام اللبناني بتنفيذ عملية التسليم”.

واعبترت المؤسسة “هذا الإجراء انتهاكًا جسيمًا للقانون الدولي لحقوق الإنسان، لا سيما للمادة ٣ من اتفاقية مناهضة التعذيب التي صادق عليها لبنان وتعهد بالتزام بنودها”.

وحمّلت المنظمة “السلطات اللبنانية والسلطات السورية بالتضامن المسؤولية القانونية الكاملة عن أي ضرر قد يلحق باللاجئين الخمسة المرحلّين إلى سوريا”.

ووجّهت مناشدة لـ”اللجنة الدولية للصليب الأحمر” بالكشف عن مصيرهم، وكذلك مكتب الحماية القانونية في المفوضية العليا لشؤون اللاجئين.

بدوره، قال المحامي نبيل الحلبي، عبر حسابه في فيسبوك، إنَّ سجن رومية في لبنان شهد احتجاجات لمعتقلين سوريين بعد تسليم اللاجئين، حيث طالبوا وزارة الداخلية بالكشف عن سياستها الجديدة بعد تعهد الوزيرة، “ريا الحسن” للمجتمع الدولي بعدم تسليم أي سوري قسرًا إلى نظام الأسد، حيث يواجه المعارضون الموت تحت التعذيب.

14102019 8

اقرأ أيضاً :


الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق