الفيديوسلايد رئيسي

مدني يوثق دخول دبابات النظام إلى منبج قائلًا:” الجيش العربي السوري.. والله لتاكلون…!”(فيديو)

دخلت دبابات ومدرعات ترفع علم النظام السوري، اليوم الثلاثاء، إلى مدينة منبج شمال شرقي حلب وفق اتفاقية أبرمتها ميليشيا “قسد” مع قوات النظام السوري وروسيا أول أمس.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقاطعًا مصورة توثق دخول الدبابات ومدرعات الـ”بي إم بي” على حاملات “لودر” من محيط منبج إلى دوار جرابلس داخل المدينة.

وبأحد المقاطع المصورة قال المدني الذي يوثق دخول الآليات:” الله محيي الجيش العربي السوري.. والله لتاكلون…”، فيما قال آخر: “الجيش العربي السوري.. الله لا يوفقكم”.

ولفت المتحدث باسم الجيش الوطني المدعوم تركيًا، الرائد، يوسف الحمود، إلى أنَّ القوات والآليات التي تتجول في منبج الآن هي قوات تابعة لميليشيا “قسد” قادمة من مناطق تواجد الميليشيا في أحياء حلب “الشيخ مقصود والأشرفية والهُلّك وبستان الباشا” وترتدي لباس قوات النظام السوري وترفع أعلامه لخلط الأوراق وإيهام الأتراك بأنَّ الميليشيا سلمت المدينة لقوات النظام بهدف إيقاف هجوم قوات “نبع السلام” عليها.

وأضاف الحمود بأنَّ التحركات الأخيرة ودخول قوات تحمل علم النظام السوري كانت بالاتفاق بين الرئيسة المشتركة لمجلس سوريا الديمقراطية “مسد” و،علي مملوك، نائب رأس النظام السوري للشؤون الأمنية.

ونوّه الحمود إلى أنَّ قوات الجيش الوطني ومن خلفه الجيش التركي مستمرون بمعركة السيطرة على منبج، ولن تنطلي عليهم هذه الخدعة، بحسب قوله.

وكان ممثلون ميليشيا “قسد” اجتمعوا أول أمس مع ممثلين عن النظام السوري وروسيا في مطار القامشلي شمال شرقي سوريا بهدف تسليم عدد من المناطق التي تسيطر عليها ميليشيا “قسد” للنظام وروسيا، وخلط الأوراق أمام تركيا التي تعمل على إنشاء منطقة “آمنة” على طول حدودها مع سوريا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى