الشأن السوري

كارثة تطرق أبواب العراق بعد هروب الداعشيين من سجون ميليشيا قسد!!

كشف المتحدث باسم العشائر العربية في العراق، مزاحم الحويت، عن دخول 700 فرد من عوائل عناصر تنظيم الدولة “داعش” للبلاد خلال اليومين الماضيين.

وبحسب ما نشرت وسائل إعلام عراقية نقلاً عن الحويت: إنه “بعد الهجوم الذي شنه العدوان التركي على مناطق عين عيسى ورأس العين وتل أبيض، هناك الكثير من عناصر (داعش) هربوا من السجون بسبب عمليات القصف على تلك المناطق”.

وأضاف، أنَّ “العدوان التركي سبب خوفًا ورعبًا وسط أهالي المناطق، وهناك الكثير من “الدواعش” هربوا مع عوائلهم إلى داخل الأراضي العراقية عبر مناطق ربيعة والمناطق المحاذية لقضاء البعاج عبر الشريط الحدودي مع سوريا”.

وأشار الحويت حسب ما نقلت عنه قناة (روسيا اليوم)، إلى أنَّ “هناك الكثير من العمليات قامت بها هذه المجموعات وتصادمت مع القوات العراقية ووصلت إلى مناطق زمار وربيعة وحدود قضاء سنجار والحضر وكركوك ونينوى وصلاح الدين وديالى”.

هذا وبتاريخ الـ 13 من أكتوبر الجاري، أعلن مسؤول مكتب الشؤون الإنسانية في الإدارة الذاتية التابعة لميليشيا قسد انسحاب الحامية التابعة لقوى الأمن الداخلي منه بعد أعمال الشغب التي قام بها عوائل مقاتلين تنظيم داعش داخل المخيم، إثر القصف التركي على أطراف المخيم، مما أدى إلى هروب أكثر من 750 شخصًا من عوائل تنظيم داعش من داخل المخيم.

16102019 8

اقرأ أيضاً :


الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق