الشأن السوريسلايد رئيسي

القوات الأمريكية تنسحب من قواعدها العسكرية شمال سوريا وتدمر ما تبقى

نشر موقع روسيا اليوم، تقريرًا أوضح فيه أعداد القواعد الأمريكية المتبقية في سوريا، وذلك بعد إعلان الولايات المتحدة سحب قواتها من سوريا على خلفية معركة “نبع السلام” التركية.

وتزامنًا مع عملية “نبع السلام” التركية بشمال شرق سوريا، عملت الإدارة الأمريكية على سحب قواتها من القواعد التي كانت أنشأتها في المناطق التي سيطرت عليها ميليشيا “قسد”.

ومن القواعد التي تم إخلاؤها:

قاعدة كوباني، أو عين العرب في ريف حلب الشمالي، وتعرف باسم قاعدة “خراب العشاق”، وقد تم إخلاؤها بعد تعرضها لقصف تركي، وصفه ضباط أمريكيون بأنه قصف متعمد.

وقاعدة تل أبيض على الحدود السورية مع تركيا، وقد تم إخلاؤها بالكامل في الأسبوع الجاري.

إضافة إلى ذلك، قاعدة عين عيسى، وقاعدة المبروكة غرب رأس العين، تم إخلاءهما.

كما أكد مراسل وكالة ستيب الإخبارية، أمس الأربعاء، مغادرة القوات الأمريكية ضمن التحالف الدولي قاعدة محمية عايد قرب مدينة الطبقة بريف الرقة الغربي نحو بلدة الشدادي بريف الحسكة.

وأضاف مراسلنا أن بعضًا من المدرعات الأمريكية كانت قد وصلت قبل ثلاثة أيام إلى قاعدة عايد في مدينة الطبقة قادمة من مدينة منبج

والقواعد التي لا زالت قائمة:

قاعدة رميلان، شرق القامشلي، وقاعدة تل بيدر شمال محافظة الحسكة، وقاعدة عسكرية أخرى في الحسكة.

إضافة إلى قاعدة الشدادي، والتي تم نقل 250 من نساء داعش من مخيم الهول، إلى هذه القاعدة.

وقاعدة التنف العسكرية التي تقع على الحدود العراقية السورية الأردنية، وهي القاعدة الأمريكية الأكبر في سوريا.

تدمير معدات عسكرية تخلت عنها أمريكا

وفي سياقٍ آخر، نفذّت الولايات المتحدة ضربة جوية لتدمير مستودع للذخيرة ومعدات عسكرية تم التخلي عنها، في الوقت الذي يستعد فيه عسكريون أمريكيون لانسحاب من شمال سوريا.

حيث قال مراسلنا إن الضربة إن الضربة استهدفت مصنع لافارج للأسمنت بعد أن غادرته كل قوات التحالف. وأشار إلى تدمير مستودعان للذخيرة في قاعدة صرين و650 عربة مدرعة بعد منتصف ليل أمس.

وبينما بلغ عدد القواعد الأمريكية في سوريا في الوقت الحالي 5 قواعد، كانت وكالة ستيب نيوز أحصت قبل عشرة أيام عدد القواعد الأمريكية وكانت 14 قاعدة منتشرة في الشمال السوري.

17102019 9

اقرأ أيضاً :


الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق