الشأن السوري

في تصريحٍ جريء: هذا ما قاله الرئيس الفرنسي عن حلف الناتو والعملية العسكرية التركية

قال الرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون”، اليوم الجمعة، في مؤتمرٍ صحفي: “فوجئنا بانسحاب القوات الأميركية وبالاحتلال التركي ونحن جميعا في حلف الناتو”.

واصفاً التدخل العسكري التركي في سوريا بـ”الحماقة”، وأطلق عليها في ذات السياق ب”الاحتلال”.

مؤكداً أنه “سيستغل قمة لحلف شمال الأطلسي في لندن في كانون الأول/ديسمبر لمواجهة الرئيس التركي بخصوص العملية ضد القوات الكردية، وتركيا ستكون المسؤولة في حال نهوض تنظيم داعش الإرهابي من جديد”.

هذا واعتبر “ماكرون”، أن ما حدث في الأيام القليلة الماضية في سوريا “خطأ جسيم من الناتو والغرب”، قائلاً :” نقدر حرب تركيا على الإرهاب لكن قوات سوريا الديمقراطية ليست إرهابية”.

كما وأعلن خلال حديثه بأنه سيجتمع مع المستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل”، ورئيس الوزراء البريطاني “بوريس جونسون”، بالرئيس التركي “رجب طيب أردوغان”، بخصوص ما حدث في سوريا خلال الأسابيع المقبلة.

وكانت تركيا قد علّقت، ليلة أمس الخميس، عمليتها العسكرية لمدة 120 ساعة شرق الفرات، شريطة انسحاب القوات الكردية من “المنطقة الآمنة” بعمق 32 كيلومتراً.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق