تصاريح متداولة

عضو لجنة الإفتاء بتحرير الشام: تركيا لا يهمها الثورة السورية والمظلومين.. والفصائل ستكون أداة لتسوية وضع إدلب

المقصد الوحيد من معركة شرق الفرات الحالية هو الوصول لوضع نهائي يضمن أمن تركيا، وتركيا فقط، بعيدًا عن أي شيء يخص الثورة السورية، والدفاع عن المظلومين، والجهاد في سبيل الله، وقبل أي تسوية سياسية يسعى الجميع لها، وبالنسبة لإدلب، سيتم تسوية وضعها وفق المصالح المتأرجحة بين الفرق والأطراف المتصارعة دوليًا، وسنكون نحن طبعا المنفذون لهذه التسوية.

عضو لجنة الإفتاء بتحرير الشام: تركيا لا يهمها الثورة السورية والمظلومين.. والفصائل ستكون أداة لتسوية وضع إدلب

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق