الشأن السوري

صحيفة روسية: اتفاق الولايات المتحدة وتركيا على تقسيم سوريا

 

نشرت صحيفة “فزغلياد” الروسية، اليوم الاثنين، مقالا للكاتب ميخائيل موشكين، تحت عنوان (اتفاق الولايات المتحدة وتركيا على تقسيم سوريا)، والذي تحدث عن انعكاس الاتفاق التركي الأمريكي على الوضع في سوريا.

ونقل المقال تصريح مستشار أردوغان بأن الأمريكيين قاموا بنقل الأراضي الواقعة شرقي الفرات إلى الأتراك، ما يثير كثيرا من الأسئلة، لكنه يأتي في إطار الاتفاق بين أردوغان ونائب الرئيس الأمريكي بنس، على حد تعبير خبير المجلس الروسي للشؤون الخارجية، أنطون مارداسوف، في تعليقه على تصريحات أنقرة بأن الولايات المتحدة أعطت تركيا الضوء الأخضر لإنشاء منطقة عازلة في محافظتي الحسكة  والرقة السوريتين.

ويرى مارداسوف أن الأمريكيين إما سوف يحتفظون بوجودهم أو يحاولون السيطرة على الوضع بمساعدة قاعدتهم في العراق التي تجري إقامتها الآن بالقرب من الحدود السورية.

وأضاف مارداسوف، “من ناحية العملية منسقة مع روسيا، ومن ناحية أخرى، منسقة مع الولايات المتحدة. هذا ما يتضح ليس فقط من خلال اتفاقات أردوغان وبنس، إنما ومن خلال عملية انسحاب القوات الأمريكية، من أين خرجوا بالضبط وما الذي تركوه”.

ويشير مرداسوف في مقاله إلى أن هناك فرصة لقوات بشار الأسد في إيقاف الأتراك، ناهيكم بطردهم من الأراضي المحتلة. وأضاف: “في تحركهما باتجاه بعضهما البعض، الأتراك والسوريين يريدون السيطرة على مناطق واسعة. فعلى سبيل المثال، لا يزال هناك خلاف حول منبج”.

ولفت إلى إن العملية التركية، من حيث المبدأ، مفيدة لموسكو في هذه المرحلة. فهي تتناسب مع عملية عودة اللاجئين، وإعادة تأهيل البنية التحتية، كما يتم الرهان على إعادة إدماج هذه المناطق مع المناطق التي تسيطر عليها دمشق.

وكالة روسية تكشف تفاصيل الاتفاق بين “قسد” والنظام السوري.. هذا أهم ما ورد فيه


تسجيل مسرب، ودبلوماسي كردي يكشف لستيب تفاصيل تسليم مناطق قسد للنظام السوري

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق