ميداني

طيران النظام السوري يمطر الكبانة بـ 400 برميل متفجر خلال أيام

منذ عدة أيام تشهد منطقة الكبانة بريف اللاذقية الشمالي، تصعيداً مرتفعاً، للطيران الحربي التابع للنظام السوري، حيث استهدف المنطقة بنحو 400 برميل متفجر، على مدار عدة أيام.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية”، بريف اللاذقية ياسين عمر، إن محور الكبانة يشهد منذ عدة أيام تصعيداً من طيران النظام السوري الذي يقلع من مطارات أسطامو وحميميم، كان أخرها مساء اليوم.

وأضاف مراسلنا أنه تم تسجيل أكثر من أربعمئة برميل متفجرة سقطت خلال عشرة أيام على محور الكبانة مع قصف مدفعي لا يتوقف مصدرة مراصد قمة النبي يونس وقمة إذاعة الصلنفة التي تطل على سهل الغاب والريف الشمالي للاذقية.

ولفت مراسلنا إلى أن قوات النظام السوري قصفت بالمدفعية كامل محاور جبل التركمان والأكراد اليوم بالإضافة لاستهداف القرى المحاذية للمحاور، في حين شهد محيط بلد الناجية بريف جسر الشغور الغربي قصفا مدفعياً من مواقع قوات النظام المتمركزة في قلعة شلف.

علما أن جبهات ريف إدلب كانت قد شهدت اليوم، زيارة لرأس النظام السوري بشار الأسد، والتي يرجح محللون أنها بداية لعملية عسكرية برية جديدة في محيط إدلب، بهدف السيطرة على تلة الكبانة في محور الساحل السوري، والتقدم باتجاه طريق “حماة –حلب” الدولي في ريف إدلب الشرقي”.

مدفعية النظام السوري تقصف جنوب إدلب بحضور بشار الأسد

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق