التقارير المصورةسلايد رئيسي

عدسة ستيب ترصد بدء موسم قطاف الزيتون في إدلب وسط صعوبات كبيرة يواجهها المزارعون هذا العام

بدء أهالي ريف إدلب موسم قطاف الزيتون في قراهم وبلداتهم

ويعتبر موسم قطاف الزيتون من أهم المواسم التي تمر على محافظة إدلب.

كونها تشتهر بزراعة الزيتون ، وبدأ قطاف هذ العام وسط ضعف في الإنتاج مقارنة بالعام الفائت.

وتعود الأسباب لعدم الإعتناء بأشجار الزيتون بالشكل المطلوب ،

حيث أشار أحد المزارعين الحاج : أبو أحمد إنّ من أبرز الصعوبات التي تم مواجهتها هذا العام هو قلة الأمطار وسوء الإعتناء وقلة اليد العاملة

مشيراً إلى غلاء في اليد العاملة بشكل كبير والتي وصلت حتى 1500ل.س للعامل الواحد.

بالإضافة لعدم إمكانية الفلاحة وبخ الأشجار بالمبيدات الحشرية .

وبحسب قوله فإن هذه المشاكل أدت لخسارة الشجرة الواحدة نصف نصف إنتاجها من حبات الزيتون.

وأشار الحاج أبو أحمد على أنه يعمل عملية استبدال مولدات المياه الميكانيكية إلى طاقه شمسيه لاستخراج المياه أقل تكلفة وأفضل لاستخراج المياه وري الأراضي.

ولكن الأوضاع المالية تشكل عائق أمام فكرته ،

فيما أضاف أيضاً أحد المزارعين أن طيران الاستطلاع والقصف العشوائي للأراضي الزراعية أكثر ما يواجهونه من صعوبات أثناء العمل

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق