شاهد بالفيديوسلايد رئيسي

لهذا السبب سوري يضرم النار بنفسه أمام مقر المفوضية العليا بجنيف

أقدم شاب كردي سوري، اليوم الأربعاء، على إضرام النار في جسده؛ وذلك أمام مقر المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة في جنيف.

وبحسب شرطة جنيف، والتي لم تذكر اسم السوري فإن الأخير قام بسكب البنزين على جسده، ومن ثمّ أضرم النار في نفسه خارج المبنى الذي يُؤوي مقر المفوضية، وعلى أثره تمّ نقل الرجل المصاب إلى أحد مستشفيات جنيف بواسطة مروحية.

وقال المتحدث باسم شرطة جنيف “سيلفان غيوم جونتي” في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية :”إنه كردي سوري، من مواليد 1988 ومقيم في ألمانيا”، مضيفاً “بالنظر إلى حالته، كان من المستحيل سؤاله عن دوافعه، لكننا نعتقد إنه متعلق بالوضع السياسي في شمال وشرق سوريا”.

وبحسب “جنتيل”، فأن “تمّ نقله على متن طائرة هليكوبتر إلى عيادة خاصة لضحايا الحروق في لوزان”.

ومن جهته كشف مصدر مقرّب عن هوية المذكور، قائلاً :” قام عزيز وزير وهو من أبناء مدينة الحسكة بإضرام النار بجسده أمام مقر المفوضية ليوصل للعالم رسالته، التي عجز عن النطق بها”.

مضيفاً :” ما يجري في مناطقنا الكردية شمال شرق سوريا، بعد أن خذلنا جميع الأطراف بعد محاربتنا داعش والقضاء عليه، هو نار حقيقة. لم يجد عزيز سوى هذه الطريقة ليعبر عن رفضه وغضبه “.

الشاب الكردي علي وزير من مدينة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى