الشأن السوري

ترامب يغرّد “النفط للأكراد” ومسؤول أمريكي يكشف حجم التعزيزات نحو شمال شرق سوريا

 

قال الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”، اليوم الخميس، في تغريدة عبر صفحته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي “تويتر” إنه أجرى محادثة مع القائد العام لقوّات سوريا الديمقراطية “مظلوم عبدي”، مشيراً إلى أن الأخير “ثمن ما قامت به الولايات المتحدة”.

وأكد في تغريدة أخرى متزامنة:” الوقت قد حان للأكراد كي يتوجهوا للمنطقة التي توجد بها حقول النفط”.


 

قائلاً إنَّ بلاده “لن تسمح أبدا لتنظيم داعش في حالة تشكلّه مجدداً أن يستولي على حقول النفط تلك”، لافتاً إلى أنها كانت في قبضة تنظيم داعش الإرهابي إلى حين “سيطرة الولايات المتحدة عليها بمساعدة الأكراد”.

فيما ونقلت مجلة “نيوزويك”، عن مسؤول رفيع المستوى في البنتاغون، لم تكشف عن اسمه، قوله إنَّ “الولايات المتحدة تنوي إرسال دبابات أبرامز لحماية حقول النفط في شرق سوريا”.

ووفقاً للمصدر المسؤول، فإن الجيش الأمريكي “قد يرسل بعد موافقة البيت الأبيض، نصف كتيبة من لواء دبابات أمريكي (يتألف اللواء من ثلاث كتائب، ويضم عادة 90 دبابة). وهذا يعني أن، الأمريكيين، سيرسلون إلى هناك، 15 دبابة من طراز أبرامز، مع العناصر اللازمة لخدمتها وتشغيلها”.

مضيفاً، أن الوحدات الكردية التابعة لقوات سوريا الديمقراطية، ستواصل مشاركتها في ضمان سلامة هذه الحقول النفطية، وفي وقت سابق، قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إن مجموعة صغيرة من الجيش الأمريكي، ستبقى في المناطق النفطية السورية.

مسؤول أمريكي: تركيا ارتكبت جرائم حرب في سوريا

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى