الشأن السوري

ترامب يسعى للتعاقد مع شركات عملاقة لإدارة آبار النفط في سوريا

صرّح الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” في مؤتمر صحفي عقده أمس الأحد، عن نيته للتعاقد مع شركة “إكسون موبيل” أو أيّ شركة أمريكية كبيرة، تعمل في مجال الطاقة لتستلم حقول النفط السوري.

وقال في المؤتمر: “ما أعتزم القيام به ربما يكون عقد صفقة مع شركة “إكسون موبيل” أو إحدى أكبر شركاتنا للذهاب إلى هناك والقيام بذلك بشكل صحيح … وتوزيع الثروة”.

من جهتها رفضت شركتا “إكسون موبيل” و”شيفرون” أكبر شركتين نفطيتين تعملان في الشرق الأوسط التعليق على تصريحات الرئيس الأمريكي.

وتعليقا على تصريحات ترامب، قال بروس ريدل مستشار الأمن القومي السابق والباحث في معهد بروكينغز: “هذه ليست مجرد خطوة قانونية مريبة، بل إنها ترسل كذلك رسالة إلى المنطقة بأسرها والعالم بأن أمريكا تريد سرقة النفط”.

وعلّقت “لوري بلانك” مديرة مركز القانون الدولي والمقارنة “يسعى القانون الدولي إلى الحماية من هذا الاستغلال”.

ويشار إلى أنّ تعزيزات أمريكية كبيرة دخلت اليوم، إلى سوريا واتجهت إلى القواعد الأمريكية القريبة من حقول النفط والغاز في محافظتي دير الزور والحسكة شرقي البلاد.

وكانت قد دخلت أيضاً 170 شاحنة يرافقها 17 عربة مدرعة تحمل جنودا أمريكيين، بعد منتصف الليلة الماضية من شمالي العراق عبر معبر سيمالكا الحدودي إلى الأراضي السورية.

صحيفة أمريكية تكشف بقاء آلاف القوّات الأجنبية في سوريا وتعزيزات صينية لقوّات النظام السوري


 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق