الشأن السوري

ترامب يعلن عن مقتل المرشح الأول لخلافة البغدادي.. فمن هو؟

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الثلاثاء، عن مقاتل خليفة أبو بكر البغدادي، زعيم تنظيم داعش.

وقال ترامب في تغريدة على حسابه في تويتر، “تأكدت للتو أن البديل الأول الذي أنهته القوات الأمريكية هو خليفة أبو بكر البغدادي، -لقد مات الآن!”.

وجاءت تصريحات ترامب بعد يومين من تنفيذ الجيش الأمريكي، لعملية إنزال جوي بالقرب من مدينة جرابلس بريف حلب، أسفرت عن مقتل أبو الحسن المهاجر الذي يعد الساعد الأيمن لأبو بكر البغدادي.

مقتل أبو الحسن المهاجر

بحسب تغريدة لقائد ميليشيا قسد، مظلوم عبدي، أول أمس الأحد 27 تشرين الأول/أكتوبر، قال فيها “استمراراً للعملية السابقة، تمّ استهداف الإرهابي أبو الحسن المهاجر الساعد الأيمن لأبو بكر البغدادي والمتحدث باسم تنظيم داعش، في قرية عين البيضة بالقرب من جرابلس”.

مضيفاً: ”جاءت العملية تلك بالتنسيق المباشر بين استخبارات قسد و الجيش الأمريكي، كما وجاء ذلك كاستمرار ملاحقة قادة داعش”.

من هو أبو الحسن المهاجر

أبو الحسن المهاجر هو المتحدث الرسمي باسم تنظيم داعش، وقد عيُّن متحدثًا رسميًا في الخامس من كانون الأول/ديسمبر 2016، خلفًا لأبي محمد العدناني الذي قُتل في غارة جوية للتحالف الدولي على حلب في 30 آب/أغسطس 2016.

وبحسب ناشطون فإنّ أبو الحسن المهاجر، بدأ مسيرته في القسم الإعلامي لتنظيم القاعدة في بلاد الرافدين، ثم تولى منصب المتحدث باسم وزارة الإعلام باسم “دولة العراق الإسلامية” المتمثلة في مؤسسة الفرقان للإنتاج الإعلامي خلفًا لأبي عطاء التميمي.

كما شارك المهاجر بالتعليق الصوتي على العديد من الإصدارات والمواد الصوتية التي تصدرها مؤسسة الفرقان الذارع الإعلامي لتنظيم داعش وغيرها.

وكان أخر ظهور صوتي لمهاجر، في 18 آذار/مارس 2019، حيث نشر له التنظيم كلمة صوتية بعنوان “صدق الله فصدقه” تحدث فيها عن معركة الباغوز، التي انتهت بخسارة التنظيم لأخر معاقله في سوريا.

مقتل المهاجر وأربعة آخرون، جاء في غارة جوية لطيران التحالف الدولي استهدفت عين البيضا، بالقرب من جرابلس في شمال غرب سوريا، وذلك بعد أقل من 24 ساعة من تفجير زعيم داعش أبو بكر البغدادي نفسه خلال عملية إنزال نفذها الجيش الأمريكي في إدلب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق