الشأن السوري

ممثل عن لائحة المجتمع المدني يعلن عدم مشاركته في أعمال اللجنة الدستورية .. والسبب؟

أعلن عضو باللجنة الدستورية السورية، نائل جرجس، من لائحة المجتمع المدني، عدم رغبته بالمشاركة في أعمال اللجنة المقرر اجتماعها الأول، يوم الأربعاء المقبل، في جنيف.

ونشر جرجس عبر حسابه الرسمي في فيسبوك، الثلاثاء، موضحًا السبب لعدم مشاركته في أعمال اللجنة الدستورية، أنه “قد تسفر نتائج وجود هذه اللجنة عن إعادة تأهيل للنظام السوري على المستويين الدولي والإقليمي، وبالتالي تجاوز أهم مطالب السوريين بالتغيير والحرية والاستمرار لعقود تحت نير الديكتاتورية في ظلّ تغييب لأركان العدالة الانتقالية”.

و أوضح جرجس “في إطار عدم رغبتي أو قدرتي على العمل السياسي، وعجزي عن تحمل اتخاذ موقف قد يسهم سلبيًا في تقرير مصير شعب بأكمله، فإنني لن أكون مشاركًا في أعمال هذه اللجنة”.

واعتبر جرجس أن الجانب السياسي في اللجنة يطغى على الجانب القانوني، وقد يؤدي عمل هذه اللجنة إلى إحداث صدع في بنية النظام السياسي السوري، وبالتالي تغييره تدريجيًا، وبالمقابل قد تسفر نتائج وجود اللجنة عن إعادة تأهيل للنظام السوري على المستويين الدولي والإقليمي.

وفي السياق، قال الرئيس المشترك للجنة الدستورية السورية هادي البحرة، إن المعارضة أعدت مسودتها للدستور بعد دراسة أنظمة الحكم في روسيا والولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا واطلعت على مختلف الدساتير.

وأضاف البحرة لوكالة “نوفوستي”، “نحن في لجنة التفاوض السورية، نفكر في العملية السياسية برمتها، والتي كان دستورنا جزءاً منها، نعم… لدينا سيناريوهات مختلفة، قمنا بدراسة جميع الدساتير من 1920 إلى 2012… لدينا العديد من التعليقات والآراء حول كل واحد منها، إضافة إلى رؤيتنا للدستور الجديد”.

وتنطلق اجتماعات اللجنة الأربعاء المقبل، بمشاركة 150 عضواً. وستبدأ المناقشات يوم الجمعة، وبعد ذلك ستكون هناك لجنة مصغرة من 45 عضوا، بينهم 15 عضواً عن الحكومة السورية، و15 عن المعارضة و15 عن المجتمع المدني.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق