الشأن السوري

قسد ترفض دعوة النظام السوري للانخراط في قواته إلا بشروط

أعلنت القيادة العامة لميليشيا “قسد”، في بيان أصدرته مساء اليوم الأربعاء، رفضها الانخراط بقوات النظام السوري، إلا وفق شروط وأطر، تناسب بطولات عناصرها.

حيث جاء في نصّ البيان: “إننا في القيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية، إذ نثمّن كلّ ما من شأنه توحيد الجهود للدفاع عن سوريا وصد العدوان التركي على بلادنا وشعبنا”.

وأشادت بمواقف عناصرها وأكّدت “أن وحدة الصفوف يجب أن تنطلق من تسوية سياسية تعترف وتحافظ على خصوصية قسد وهيكليتها، وإيجاد آلية سليمة لإعادة هيكلة المؤسسة العسكرية السورية تكون إطارا جامعاً لتوحيد الجهود”.

وأشارت إلى معاركها ضد تنظيم الدولة” داعش”، فاعتبرته دفاعاً عن سوريا ووحدتها وعن العالم أجمع.

وطالبت أن يعتبر عناصرها أبطالاً وينضمون لقوات النظام السوري وفق ذلك وليس كمجرمين يتم تسوية أوضاعهم.

وقالت أيضاً “نؤكد أن أفراد قوات سوريا الديمقراطية هم عسكريون بانضباط وتنظيم عسكري ذي هيكل مؤسساتي”.

وختمت ميليشيا “قسد” بيانها رافضةً الخطاب الحالي الذي يصدر من قيادة النظام السوري تجاه قيادتها، راغبة أن يكون الحوار ينم عن “رغبة صادقة لتوحيد الجهود وليس الالتفاف على الواقع للتنصل من مسؤولياتها”.

يشار إلى أن وزارة الدفاع التابع للنظام السوري كانت قد أصدرت اليوم، بياناً دعت فيه ميليشيا قسد، للانخراط مع قوات النظام السوري للدفاع عن الوطن ضد” الأطماع التركية”، على حد قولهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق