الشأن السوري

الكونغرس الأمريكي يفرض عقوبات على تركيا بشأن عملية “نبع السلام”

وافق مجلس النواب الأميركي، أمس الثلاثاء، على قرار يطالب الرئيس الأميركي دونالد ترامب بفرض عقوبات وقيود جديدة على تركيا والمسؤولين الأتراك، بسبب عملية “نبع السلام” في شمال شرق سوريا.

حيث صوّت 403 نائبًا لصالح القرار، فيما عارضه 16 نائبًا.

ويدعو القرار الرئيس الأمريكي إلى فرض عقوبات على مسؤولين أتراك ومختلف القيود على أنقرة، على خلفية عمليتها العسكرية “نبع السلام”، وبسبب عمليات القتل الجماعي التي تعرض لها الأرمن قبل 100 عام.

وتبنّى القرار نواب من الحزب الديمقراطي، وأيدهم أغلية كبيرة من الجمهوريين، وذلك في إطار جهود الكونغرس لإجبار تركيا على وقف عمليتها العسكرية ضدَّ ميليشيا قسد بسوريا.

بدورها، أدانت الخارجية التركية قرار مجلس النواب الأمريكي، مشيرة إلى أنه لا يتطابق مع الشراكة ضمن حلف الناتو والاتفاق التركي – الأمريكي الذي تمَّ التوصل إليه يوم 17 أكتوبر بشأن وقف إطلاق النار في سوريا.

كما نشرت الوزارة بيانًا قالت من خلاله “ندين بشدة قبول مجلس النواب الأمريكي مشروع قانون يستهدف بالعقوبات دولتنا بذريعة عملية نبع السلام”، مشيرًة إلى أنَّ مشروع القانون يستهدف مسؤولين أتراك رفيعي المستوى، والقوات المسلحة التركية.

فيما ووصف وزير خارجية تركيا قرار مجلس النواب الأمريكي بشأن قضية الأرمن بأنه “قرار مخز” من قبل أشخاص يستغلون التاريخ في السياسة.

هذا وذكرت وسائل إعلام محليّة أنَّ وزارة الخارجية التركية استدعت اليوم الأربعاء السفير الأمريكي بأنقرة، على خلفية قرارات وعقوبات وافق عليها مجلس النواب الأمريكي.

30102019 1

اقرأ أيضاً :

عقوبات أوربية مرتقبة ضد تركيا بسبب معركة “نبع السلام”

“عقوبات” واشنطن تهدد تركيا بعد انسحاب الأكراد من الشريط الحدودي

وزير الخارجية التركي: تركيا سترد بصورة قاسية على العقوبات الأمريكية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق