الشأن السوري

بعد صمتٍ طويل.. إيران ترّد على العقوبات الأمريكية

ردَّ المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، اليوم الاثنين، على العقوبات الأمريكية التي طالت مسؤولين عسكريين وسياسيين بارزين، وكذلك بعض المقربين من المرشد الأعلى “علي خامنئي”.

قال موسوي في ردّه على العقوبات الأمريكية، إنَّ: “العقوبات جوفاء وتعكس يأس وعجز الإدارة الأمريكية في استخدام الآليات الدبلوماسية والمنطقية”، مضيفاً “العقوبات الجديدة أحادية الجانب ومدانة ولا جدوى منها”.

متابعاً: “تأتي هذه العقوبات في إطار نظرة الغطرسة الأمريكية لبقية دول العالم والقضايا الدولية الهامة في العالم، وكذلك إدمان واشنطن على فرض العقوبات أحادية الجانب جعل مسؤوليها في حالة انفعالية”.

واعتبر أن الإدارة الأمريكية تبادر إلى فرض العقوبات لتسكين “آلامها والهروب من فشلها الناجم عن عجزها أمام الإرادة الحديدية للشعب الإيراني”.

وكانت وزارة الخزانة الأمريكية قد فرضت عقوبات على تسعة أشخاص بالإضافة لهيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية، في الذكرى الـ 40 لاستيلاء إيران على السفارة الأمريكية في طهران، مستهدفةً مجتبى خامنئي، الابن الثاني للمرشد الأعلى الإيراني، علي خامنئي.

إيران تحذر السعودية ودول عربية أخرى من الأطماع الأمريكية


من حضن إيران لروسيا وبالعكس، ستيب نيوز تكشف اللثام عن طفل إيران في سوريا

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى