سلايد رئيسيميداني

ضحايا مدنيين بقصف للطيران الروسي جنوبي إدلب، وحركة نزوح نحو الحدود التركية

كثّف الطيران الحربي الروسي، اليوم الخميس، غاراته الجويّة على قرى وبلدات إدلب، ما أسفر عن مقتل وجرح عدد من المدنيين في ريف إدلب الجنوبي.

وقال مراسل وكالة ستيب الإخبارية في إدلب، حسن المحمد، إنَّ الطيران الروسي قصف بلدة كفروما جنوب إدلب، بالصواريخ الفراغية، ما أدى إلى مقتل شخص وجرح آخر، إضافة إلى وقوع خسائر مادية في ممتلكات المدنيين ومنازلهم.

وأضاف مراسلنا، أنَّ الطيران الروسي استهدف بلدتي “كفرسجنة وحاس” بالإضافة إلى مدينة كفرنبل، مسفرًا عن إصابة ثلاثة مدنيين في بلدة كفرسجنة جنوب إدلب.

هذا وشهدت مدينة جسر الشغور حركة نزوح كبيرة باتجاه الحدود التركية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق