الشأن السوري

بعد وصفه الناتو بـ”الميت سريرياً” هذا ما جرى في اتصالٍ هاتفي بين ماكرون وترمب حول سوريا

بحث الرئيسان الأميركي “دونالد ترمب”، ونظيره الفرنسي “إيمانويل ماكرون”، في اتصالٍ هاتفي أمس الاثنين، ملفات إيران وسوريا والتجارة.

وكتب المتحدث باسم البيت الأبيض، “جاد دير”، في سلسلة تغريدات عبر حسابه في “تويتر”، اليوم الثلاثاء، أن “الزعيمين أكدا مجدداً التزامهما باستمرار التنسيق بشأن سوريا”.

وأضاف في ذات السياق، أن الرئيسين عبرا أيضاً عن “قلقهما بشأن الخطوات التي تتخذها إيران لتطوير برنامجها النووي”.

من جهته، كتب “ماكرون” عبر حسابه في “تويتر” أنه أجرى “مناقشة ممتازة” مع ترمب هاتفياً مساء الاثنين حول سوريا وإيران وحلف الناتو، متابعاً أنهما تحدثا بشكل فيه “الكثير من التقارب”، دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

وتأتي المكالمة الهاتفية بعد قول “ماكرون” الأسبوع الماضي إن حلف الناتو في حالة “موت سريري”، مشيراً إلى الافتقار للتنسيق، وعدم القدرة على التنبؤ بالسياسة الأميركية، في ظل قيادة ترمب.

ماكرون: أمريكا وتركيا يمثلان خطرًا على مصالح أوروبا والناتو ميت سريريًا


الكرملين يستهزئ بتصريحات ماكرون.. ويفتح النار على حلف الناتو

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى