عربي

تحالفات عراقية تقدم حلولاً للأزمة وتمهل الحكومة 45 يوماً

عقد 12 تحالفًا وكتلة سياسية عراقية، مساء الاثنين، اجتماعًا موسعًا، دعوا فيه إلى خطوات تساهم في إعادة الهدوء إلى البلاد، فيما تواصلت المظاهرات في عدد من المدن العراقية.

وقررت كتل سياسية عراقية منح حكومة عادل عبد المهدي مهلة 45 يوما فقط لتنفيذ الإصلاحات التي وعدت بها أو التوجه إلى البرلمان العراقي بهدف سحب الثقة من الحكومة أو إجراء انتخابات مبكرة.

وشارك بالاجتماع كل من “تحالف الفتح، وتحالف النصر ودولة القانون وتحالف القوى العراقية والحزب الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني وتيار الحكمة وائتلاف الوطنية وجبهة الانقاذ والتنمية وكتلة العطاء الوطني وكتلة العقد الوطني والجبهة التركمانية”.

ودعت الكتل الأجهزة الأمنية العراقية، إلى فرز المنتسبين لها، وكشف الأفراد “المندسين والمخربين والمجرمين، ممن قاموا بتشويه التظاهرات السلمية، وقاموا بالاعتداء على المتظاهرين والممتلكات، وتقديمهم إلى القضاء”.

كما طالبوا وزير الدفاع بالكشف عن الجهات التي تقوم بعمليات اختطاف المتظاهرين، وقنص المتظاهرين وقتلهم، وكشف ذلك أمام الرأي العام في العراق.

و اشتمل اللقاء على التزام القوى بتعديل الدستور، ومعالجة الإشكاليات الحاصلة في النظام السياسي، وفقا للآليات المحددة بالدستور.

وتواجه حكومة عبد المهدي، احتجاجات شعبية متواصلة منذ الأول من أكتوبر الماضي، وبلغ عدد قتلى الاحتجاجات في مدن الجنوب ووسط العراق والعاصمة بغداد إلى 315 شخصًا على الأقل.

اقرأ أيضاً :

المتظاهرون في العراق يغلقون عدد من الطرق المؤدية إلى حقول النفط

بالفيديو|| سيدة مسنّة ترمي الأمن العراقي “بالمقلاع” في مظاهرات العراق

مشاهد قاسية من استخدام السلطات العراقية للعنف ضد المتظاهرين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق