دولي

“طلبٌ أم أمر” تركيا تطالب روسيا بإيجاد حل لهذه المشكلة شمال شرق سوريا!؟

قال وزير الدفاع التركي “خلوصي أكار”، اليوم الخميس، إنَّ بلاده تبحث مع روسيا كيفية التعامل مع استمرار وجود قوّات سوريا الديمقراطية “قسد” في المناطق التي يشملها الاتفاق بين البلدين.

جاء كلام “أكار” خلال جلسة في العاصمة التركية أنقرة مع اللجنة البرلمانية، أكد خلالها أن “روسيا أبلغت تركيا يوم 29 من تشرين الأول الفائت، أنه تمّ سحب 34 ألف عنصر من “قسد”، وأكثر من 3200 قطعة من الأسلحة الثقيلة من شريط عمقه 30 كيلومتراً في سوريا على الحدود التركية”.

متابعاً القول: “يجري بحث النتائج المخالفة لذلك مع الاتحاد الروسي”. لافتاً إلى أن تركيا تأكدت من أن “قسد مايزال لها وجود في منطقة منبج مرتدية ملابس عناصر النظام”، مطالباً روسيا بإيجاد حل لهذه “المشكلة”.

وكانت أنقرة أوقفت عملية “نبع السلام” بعد الاتفاق مع موسكو على انسحاب قسد بعمق 30 كيلومتراً بعيدا عن الحدود، وكذلك من مدينتي تل رفعت ومنبج.

وعلى صعيدٍ آخر، أوضح “خلوصي أكار” بأنه من الممكن تحقيق وقف دائم لإطلاق النار في محافظة إدلب السورية؛ وذلك عندما “تنسحب قوات نظام الأسد إلى ما خلف الخطوط المتفق عليها مسبقاً مع الجانب الروسي”.

وكانت الحكومة التركية، قد طالبت على لسان المتحدث باسم الرئاسة “إبراهيم كالن” الجانب الروسي بوقف التصعيد والهجـمات العسكريّة على مناطق الشمال السوري، وذلك لـ “الحفاظ على الوضع الراهن ومنع تدفق مزيد من اللاجئين”

الدفاع التركية تعلن عن تنفيذ عملية جوية ضد “قسد” ومصدر من قسد “المستهدفين مدنيين”

لافروف: تركيا لن تعيد تفعيل “نبع السلام” وسلامة الأكراد بالحوار مع النظام السوري

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق