الشأن السوري

غارات جوية مصدرها قاعدة “حميميم” تستهدف مقراً لجيش العزة بإدلب وتوقع قتلى وجرحى في صفوفه

شنّت طائرات روسية، اليوم السبت، عدّة غارات جوّية على مقرات تابعة لجيش العزة بمحيط مدينة كفرنبل جنوبي إدلب، ما أدى إلى وقوع قتلى وجرحى بين عناصر الفصيل.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في المنطقة، عمر العمر، إنَّ سماء كفرنبل شهدت تحليقاً مكثّفاً لطائرات الاستطلاع الروسية وطائرة البجعة المعروفة بغرفة العمليات لمطار “حميميم”(قاعدة عسكرية روسية باللاذقية) قبل ساعات من استهداف مقر الفصيل.

وأكد مراسلنا أن قتيلان و6 جرحى وقعوا في صفوف عناصر جيش العزة كحصيلة أولية، جرّاء غارات روسية استهدفت إحدى مقراته قرب كفرنبل جنوبي إدلب.

ووفقاً لما نقله مراسلنا عن مراصد عسكرية عاملة على الأرض، فإن ما يقارب 27غارة جوية روسية وسورية سقطت على مدن وبلدات جنوب إدلب، بالإضافة لأكثر من 30 طلعة جوية للمقاتلات الروسية والسورية من مطار “حميميم” العسكري بريف اللاذقية ومطار حماة العسكري خلال الساعات القليلة الماضية.

لافتاً إلى أن ما يقارب 40 صاروخاً وقذيفة مدفعية مصدرها قوات النظام وروسيا المتواجدة في قواعدها ضمن مدينة خان شيخون وتل النمر والهبيط، استهدفت قرى كفر سجنة وحيش والتح ومعرزيتا والشيخ مصطفى والنقير ومعرة حرمة جنوب إدلب.

وعلى صعيدٍ متصل، استهدفت قوات النظام السوري المتواجدة في حواجزها جنوب إدلب بصاروخ كورنيت إحدى نقاط المعارضة على جبهة موقة، دون وقوع إصابات تذكر، تلاها رشقات بالرشاشات الثقيلة والمتوسطة.

بالفيديو|| حفل شواء لنشطاء ادلب تحت القصف الروسي، وتطورات الأوضاع في المحافظة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق