الشأن السوري

محاميان يرفعان دعوى قضائية ضد الدفاع الوطني بحلب.. والنظام السوري يرد

تقدم المحاميان، عمر حلي ومحمد مطيع صوفي، في مدينة حلب، اليوم السبت، بشكوى لقوى الأمن التابع للنظام السوري مفادها تعرض مكتبهما الواقع في حي الجميلية ليلة أمس لعملية تخريب.

وبحسب مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في المنطقة، هديل محمد، فأن عملية التخريب تضمنت كسر الأبواب وخلعها ومن ثم الدخول الى مكتبا المحاميان وتخريبهما بشكل متعمد مع تفتيش دقيق لجميع الأضابير الموجودة بالمكاتب، وإثارة الفوضى في المكان.

وتابعت مراسلتنا أن عناصر من النظام السوري ذهبوا لاستطلاع الوضع وفتح تحقيق بالحادث، كون أصابع الإتهام موجهة لعدد من قادات الدفاع الوطني، وذلك نتيجة استلام المحاميان عدة قضايا تدين هؤلاء القادات.

وأكملت مراسلتنا إلى أن هذه القضايا شملت عمليات خطف ونهب واستيلاء على المنازل بالقوة والتزوير بينما نوهة أنه رجح أخرون وجود محام ثالث مشهور وقع في عدة قضايا كان خصمه أحد المحاميان وهو ” محمد مطيع صوفي “.

ونوهت مراسلتنا بأن المحاميان رفضا الإدلاء بأي تصريحات حول هذه الحادثة منتظرين ما ستفرز عنه نتائج التحقيقات.

خاص | شاب سوري يضرم النار بنفسه أمام قصر المحافظ بحلب..التفاصيل


 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق