سلايد رئيسيسياسية

جولة جديدة لـ اللجنة الدستورية اليوم، ووفد النظام يتمسك بمطالب حسّاسة، تعرف عليها

تنطلق اليوم جولة جديدة لـ اللجنة الدستورية السورية في “جنيف”، بين الوفود الثلاثة “المعارضة والنظام والمجتمع المدني”، بإشراف الأمم المتحدة.

وبحسب ما نقلت وسائل الإعلام المحلّية عن وفد المعارضة، فإنّ الجولة الحالية للجنة ستشهد الدخول بمناقشة المواد والبنود الدستورية بعد إقرار القواعد الإجرائية ومدونة السلوك في الجولة الماضية.

وأشارت ذات المصادر أنّ وفد المعارضة عمل من خلال 8 مجموعات عمل أتمت أوراقها وعرضتها في اجتماعات هيئة التفاوض لإقرارها بشكل نهائي، على أن تكون هي الأساس الذي تتقدم به الهيئة المصغرة في الجولة القادمة، وسيطلب الوفد الدخول فوراً بالمضامين الدستورية.

بينما نقلت قناة “روسيا اليوم” الروسية عن وفد النظام، أنّه لن يتم الدخول بنقاش المواد الدستورية قبل الاتفاق على “الثوابت الوطنية” التي تم طرحها في الجولة السابقة من اجتماعات اللجنة الدستورية.

وبحسب ذات المصادر، أنّ وفد النظام يتمسك بمطالب في مقدمتها، “إدانة الإرهاب والتطرف والعنف والعمل على مكافحته واعتبار كل من حمل سلاحاً خارج سلطة الدولة السورية إرهابياً، والتأكيد على وحدة واستقلال وسيادة سوريا من خلال إدانة الاحتلال التركي والأمريكي وغيره من الوجود الأجنبي خارج موافقة الدولة السورية والمطالبة بخروجه، والمطالبة برفع الإجراءات القسرية أحادية الجانب المفروضة على الشعب السوري” من قبل دول غربية”.

وتعتبر القضايا التي يطرحها وفد النظام، قضايا خلافية استمرت منذ الجولة السابقة دون وجود حلول لها، ومعظمها هي قضايا معقدة بين الطرفين وممتدة منذ سنوات في أروقة الأمم المتحدة، فيما يبدو أنّها ضمن سياسة “الإغراق بالتفاصيل” والمماطلة التي يعتمدها النظام ووفده في المفاوضات.

اقرأ أيضاً :

بيدرسون يعبر عن قلقه من الوضع بإدلب.. ويكشف تطورات عمل اللجنة الدستورية

بالفيديو|| محامٍ سوري يكشف عن أسماء “مجرمين” باللجنة الدستورية، بينهم قيادي بالمعارضة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق