سلايد رئيسي

مستشار تركي: مسلسل “ممالك النار” معادٍ لتركيا والتاريخ الإسلامي

أشعل مسلسل “ممالك النار” الذي تنتجه الإمارات، موجة غضب واسعة بين الأتراك، حيث اعتبر كبير مستشاري رئيس الوزراء التركي السابق، أنَّ المسلسل معاد لتركيا وللإسلام والتاريخ الإسلامي.

وقال مستشار رئيس الوزراء السابق، عمر قرقماز، “إنَّ المسألة ليست فقط في الهجوم على تركيا، وإنما بالهجوم على الإسلام والتاريخ الإسلامي”، بحسب ما نقله موقع “تركيا برس”.

وشدد قرقماز على أنَّ هناك “دولًا تتحرك من ذاتها، وهناك دول موجهة، وبما أن مسلسل أرطغرل التركي حصد شهرة عالية في العالم كله، أرادت الإمارات تشويه هذه السمعة”.

واعتبر قرقماز أنَّ مسلسل “ممالك النار” بمثابة دعوة تاريخية، وذلك لأن “المتابعين للمسلسل سيتحققون مما يذكر فيه، وسيكتشفون في النهاية زيف الحقائق التي يضمها المسلسل الإماراتي”.

وفي السياق ذاته، قال المحلل التركي، مصطفى أوزجان، إنَّ “ماتفعله الإمارات هو محاولة البحث عن ثغرات في التاريخ العثماني تعطيها مساحة للتزييف، لذا لا أعتقد أن المسلسل سيمرّ مرور الكرام دون أن يحدث أزمة”.

ووصف أيضًا مؤرخ تركي، فضل عدم الكشف عن اسمه، المسلسل الإماراتي بأنه “خطوة غير صحيحة وزائفة”، مضيفًا “مكتبة الشعب مفتوحة لكم وفيها أرشيف الدولة العثمانية بالكامل”.

وتشدد وسائل الإعلام التركية على أن “عرض المسلسل الإماراتي الذي بدأ في 17 نوفمبر الجاري، مع عرض المسلسل التركي “عثمان المؤسس” الذي بدأ عرضه في 20 نوفمبر، قد يكون محاولة لمنافسة الدراما التاريخية التركية”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق